الإثنين , أغسطس 20 2018
الرئيسية / أخبار / اخبار منوعة / يوميات دنماركية 45 – حكمت حسين

يوميات دنماركية 45 – حكمت حسين

يوميات دنماركية 45

1- يوم الدستور :
تحتفل الدنمارك كل عام بيوم الدستور الذي يوافق في الخامس من شهر حزيران ، وهو تاريخ صدور اول دستور في الدنمارك عام 1849 . تكون الاحتفالات عادة متوزعة في كافة انحاء الدنمارك ، وتنظم من قبل الأحزاب السياسية ومنظمات المجتمع المدني ومراكز ثقافية وغيرها ، ويقوم قادة وأعضاء الأحزاب السياسية على اختلافها بإلقاء كلمات بالمناسبة التي تعتبر احتفالا بالديمقراطية الدنماركية ، ويعرضون فيها آرائهم ومواقفهم من المبادئ الديمقراطية ، ويتناولون كذلك التحديات السياسية الآنية التي تواجههم . يأخذ الاحتفال الطابع الشعبي من حيث سعة مشاركة المواطنين في الاحتفالات التي تقام غالبيتها في الحدائق والساحات العامة ، أو على سواحل الشواطئ . في الصورة تظهر رئيسة الوزراء من الحزب الاشتراكي الديمقراطي والى يمينها رئيس حزب المحافظين المعارض والتي قالت : في الدنمارك يمكن ان تكون لدينا اختلافات سياسية حول الكثير من القضايا ، ولكن دستورنا واسس حقوقنا وحرياتنا فنحن نتشارك حولها وها نحن سويا هنا اليوم . . تجدر الإشارة الى ان آخر تعديل جرى على الدستور الدنماركي عام 1953

 

2-  ازدواج الجنسية :
بموافقة خمسة واعتراض اثنان من الأحزاب البرلمانية الدنماركية على مقترح وزيرة العدل كارين هذكوب سيصبح بإمكان المواطن الدنماركي الذي يعيش خارج الدنمارك الاحتفاظ بجنسيته الدنماركية اذا رغب بالحصول على جنسية البلد الذي يقيم فيه ، وفي نفس الوقت سيكون بإمكان المواطن الأجنبي المقيم في الدنمارك الاحتفاظ بجنسية بلده الأصلي اذا رغب بالحصول على الجنسية الدنماركية . وزيرة العدل قالت ان القانون الجديد سيكون له معنى كبير للكثيرين ، لأنه يمس موضوعة الهوية والانتماء الوطنيين ، وسيعزز عملية الاندماج بين الناس من أي مكان في العالم . في الصورة تظهر الوزيرة وممثلي الأحزاب الموافقة على المقترح بعد الاتفاق يوم الثلاثاء الماضي ، ومن المؤمل بدء العمل به من الصيف القادم بعد إجراءات تقديم المقترح للبرلمان والمصادقة علية .

 

3- في الهواء الطلق :
بسبب من برودة فصل الشتاء القاسي والطويل ، يستمتع الدنماركيون بقدوم فصليّ الربيع والصيف ، ويحاولون استثمار اوقاتهم بأقصى ما يمكن من ذلك ، ومنها نقل الاجتماعات الرسمية من الدوائر الحكومية الى خارجها في الهواء الطلق ، لأن الطبيعة تساعد على تحسين مزاجهم وحياتهم اليومية ، وينعكس ذلك بالضرورة إيجابيا على أدائهم الوظيفي . في الصورة مجموعة موظفي قسم الصحة المباشرة في مركز الوقاية الصحية في منطقة آما الذين اجتمعوا يوم الاثنين الماضي على ساحل البحر في مدينة كوبنهاكن ، وتناولوا الفطور الصباحي أولاً ومن ثم عقدوا اجتماعهم الاسبوعي ، وعادوا الى دائرتهم بعد ذلك بنشاط وحيوية واضحين .

 

4- تغريم محام :
اصدر مجلس المحاماة حكم بغرامة قدرها 100 ألف كرونة دنماركية بحق المحامي هانس بوسروب من مدينة سونوبورغ لتجاوزه  قواعد السلوك المهني ، بعد ان تناول موضوع قضية ما على صفحات الفيسبوك مع احدى السيدات التي كانت شاهدة في قضية تعرض ابنتها الى عملية اعتداء وكان هو محامي الدفاع عن المتهم . وحسب مجلس المحاماة كان على المحامي هانس بوسروب عدم الكتابة عن قضية ما في مكان متاح للأخرين ، وانه قد سبق له في حالات اخرى تجاوز قواعد السلوك المهني للمحاماة ، وصدر بحقه حكم بغرامة 50 ألف كرونة . من جانبه قال المحامي هانس بوسروب ان قرار المجلس هو مصادرة لحريته في التعبير ، وانه سيتقدم بشكوى الى المحكمة حول القرار المذكور . 

حكمت حسين
6 حزيران 2014

————————————————————————————————
الهدف من اليوميات ، المنتقاة من الاعلام الدنماركي ، إعطاء صورة عن بعض إيجابيات الحياة اليومية تساعد للتعرف على طبيعة المجتمع الدنماركي ، وموجهة أولاً للقراء داخل العراق ، للإطلاع والمقارنة .

عن admin