السبت , أبريل 21 2018
الرئيسية / أخبار / اخبار منوعة / يوميات دنماركية 42 – حكمت حسين

يوميات دنماركية 42 – حكمت حسين

يوميات دنماركية 42

1- الحكومة والفيسبوك :

عقدت الحكومة الدنماركية سيمنار تشاوري يومي الخميس والجمعة الماضيين لتدارس شؤون عمل الحكومة وقضاء وقت مشترك بين الوزراء خارج مكاتب عملهم الرسمي في أحد الفنادق في مدينة هلسينور شمال العاصمة كوبنهاكن . قبل يوم من السيمنار كتبت رئيسة الوزراء على صفحتها في الفيسبوك مايلي ( أصدقاء الفيسبوك الأعزاء ، سيعقد مجلس الوزراء اجتماع تشاوري يومي غداً الخميس وبعد غد الجمعة ، ومن ضمن برنامج الاجتماع إجابة الوزراء ، وانا من ضمنهم ، على أسئلة المواطنين عبر صفحاتنا الشخصية على الفيسبوك يوم غد الخميس من الساعة الخامسة الى الخامسة والنصف مساءً . اذا كانت لديكم أسئلة ما اكتبوها هنا وسنحاول الإجابة على أكبر عدد ممكن من الأسئلة ، الى اللقاء غداً ) وكتب نفس الدعوة وزراء آخرين أيضاً ، وفي الموعد المحدد للفعالية جلس الوزراء امام حواسبهم واجابوا على أسئلة المواطنين مباشرة ، وكتبت رئيسة الوزراء في اليوم التالي ( اعزائي جميعاً ، ألف شكر لكم على كل الأسئلة المتنوعة التي تقدمتم بها من السماح بحرية تدخين الحشيشة الى المساعدات الاجتماعية ، للأسف لم أتمكن من الإجابة عليها جميعاً ، ولكني سأقرأها جميعا ، ونتواصل لاحقاً . صفحة رئيسة الوزراء أشرت انها استلمت 427 ملاحظة بعد إعلانها عن الفكرة . في الصورة يظهر طاقم الحكومة الدنماركية اثناء الفعالية .

2- 1 أيار :

رغم ان يوم الأول من أيار هو عيد عالمي للعمال ويحتفل به نقابات العمال الدنماركية والأحزاب اليسارية الا ان المناسبة هي أيضاً احتفال شعبي عام يشارك فيه فئات واسعة من الشبيبة والفئات الأخرى غير العمالية بطريقة احتفالية طوال اليوم ، تبدأ من اللقاءات الصباحية للنقابات العمالية ومنظمات الأحزاب اليسارية مع كلمات لمسؤولي هذه النقابات والأحزاب في عموم مناطق الدنمارك ، ويتواصل لاحقاً في تجمعات أكبر في مراكز المدن ، ويكون أكبرها في العاصمة كوبنهاكن حيث تنتشر الخيام الكبيرة للنقابات والأحزاب وسرادق للمنظمات الأخرى الراغبة بالمشاركة ويجمع بينها الموسيقى والرقص والغناء طوال اليوم . هذا العام تميز بدعوة مجموعة من الشباب ، عبر الفيسبوك الى التعبير عن معارضتهم لسياسة الحكومة اثناء القاء رئيسة الحزب الاشتراكي الديمقراطي ( رئيسة الوزراء ) كلمتها بالمناسبة من خلال التشويش بصفارات الحكام في الملاعب الرياضية ، وقد اعترض على هذا التوجه كافة الأحزاب الدنماركية على اختلاف توجهها السياسي ، على اعتبار ان رئيسة الوزراء منتخبة من الشعب ومن حق الناخبين الاستماع لها ، فيما اعتبر الشباب ان هذا يدخل ضمن حرية التعبير ولا يتعارض مع القانون . وقبل يوم من الاحتفال اجرى اتحاد العمال اتفاقاً مع الشباب بأن يسمح لهم بالتشويش مقابل ان يكونوا في الصفوف الخلفية للمستمعين ، وقام شباب الحزب بحملة مضادة ضد حملة التشويش ، وتحقق هذا الاتفاق بشكل جيد .

3- الكيك :

للمرة السابعة عشر على التوالي تنضم مدينة كوبنهاكن ( يوم الكيك ) في مبنى مجلس المدينة حيث بيعت جميع بطاقات الفعالية البالغ عددها 800 بطاقة للراغبين في دعم الهدف من المشروع وهو تقديم الأرباح الى صندوق دعم أطفال مرضى السرطان . شارك هذا العام 13 من صانعي الكيك الذين قدموا أنواعاً مختلفة في الشكل وذات طعم جيد أيضاً . مقدم البرامج التلفزيونية المعروف بوبر استلم نيابة عن صندوق دعم أطفال مرضى السرطان شيكاً بمبلغ 60 ألف كرونة هي حصيلة الفعالية قدمها السيد ايريك التسكور رئيس نقابة الخبازين في كوبنهاكن .

4- الماء :

رغم ان المياه الجوفية المستخدمة في مدينة كوبنهاكن والمدن المحيطة بها هي مياه نقية ونسبة الكلس الموجود فيها نسبة مقبولة صحياً ، الا ان شركة تزويد المياه ( هوفور ) قدمت خطة جديدة تهدف الى تخيف كبير في نسبة الكلس في الماء الواصل الى الحنفيات ، ستؤدي في نهاية إنجازها عام 2022 الى توفير مبلغ 228 مليون كرونة سنويا لسكان العاصمة وضواحيها من جراء تخفيف الاضرار التي يسببها الكلس على المجاري واثناء الاستخدام اليومي للأجهزة المنزلية وغيرها . محافظ شؤون البيئة في كوبنهاكن مورتن كابيل قال انها خطة جيدة ومفيدة للمواطنين وسنعمل مع المدن الأخرى على إقرارها ، فيما أشار المستشار في شؤون البيئة في اتحاد المدن الدنماركية نيلس فيليب ينسن انه يتوقع انتشار هذه الخطة في كافة مدن الدنمارك .

حكمت حسين
10 أيار 2014
————————————————————————————————
الهدف من اليوميات ، المنتقاة من الاعلام الدنماركي ، إعطاء صورة عن بعض إيجابيات الحياة اليومية تساعد للتعرف على طبيعة المجتمع الدنماركي ، وموجهة أولاً للقراء داخل العراق ، للإطلاع والمقارنة .

عن admin

----------------------------------------------