السبت , أغسطس 18 2018
الرئيسية / أخبار / اخبار منوعة / نيلسون مانديلا وثقافة الحزن – حكمت حسين

نيلسون مانديلا وثقافة الحزن – حكمت حسين

 

انتشرت في وسائل الاعلام العالمية صورة تجمع رئيسة وزراء الدنمارك والرئيس الأمريكي ورئيس وزراء بريطانيا أظهرتهم مستمتعين بإلتقاط صورة ذاتية من تلفون رئيسة الوزراء ، واعتبر بعض المعلقين في وسائل الاعلام ومواقع التواصل الاجتماعي ان هذا تصرف غير لائق في مناسبة حزينة ، وآخرون اهتموا بأن زوجة الرئيس الامريكي لم تكن مسرورة من تصرف زوجها.

المصور روبرت شميدت والذي التقط صور كثيرة للرئيس الأمريكي في صفحته : كل من حولي في الملعب الرياضي كان يرقص ويغني على شرف نيلسون مانديلا ، لا أتفهم هذا السخط حول تصرف القادة الثلاثة . كان قد مضى ساعتين على حفل الاستذكار ولازال هناك ساعتين ، ومن خلال عدستي لم اشاهد أحدا ما بوجه جدي والجو كان اكثر مرحا . نحن في افريقيا ، لذلك اشك ان أحدا ما كان يبدو جدياً خلال حفل الاستذكار بينما الآلاف يرقصون حولهم . وحول صورة مشيل اوباما التي تبدو منزعجة قال ان الصور تكذب ، فقبل لحظات كانت السيدة الامريكية الأولى تضحك مع من حولها ومن بينهم كاميرون وهيله شميدت . وأعتقد انها صورة ممتعة ان نشاهد قادة الدول في تصرفات بشرية طبيعية .
رئيسة الوزراء الدنماركي هيلة تورننغ شميت اجابت على سؤال قبل نشر الصورة عن المواضيع التي تحدثت بها مع الرئيس الأمريكي : تحدثنا في مواضيع مختلفة ، عن أطفالنا ، عن أعياد الميلاد ، وقليل عن السياسة منذ لقاءنا الأخير في ستوكهولم ، وعن احداث العالم . لقد قضينا وقتا طيباً . وعند وصولها الى مطار كوبنهاكن وبعد نشر الصورة قالت : لقد كان حدثاً احتفاليا للاحتفاء بالراحل مانديلا ، كان هناك رقص وموسيقى ومزاج إيجابي في ارجاء الملعب ، لذلك لم يكن من غير المناسب التقاط عدد من الصور مع الرئيس الأمريكي ، هذا يدل على اننا نحن الساسة وقادة البلدان بشر أيضاً كما اعتقد .

حكمت حسين ـ يوميات دنماركية 31

عن admin