الجمعة , فبراير 23 2018
الرئيسية / أخبار / أخبار الصحف الدانماركية / ملكة الدانمارك تحظى بتأييد شعبي قوي

ملكة الدانمارك تحظى بتأييد شعبي قوي

مع اقتراب الذكرى السنوية الاربعين لاعتلاء ملكة الدانمارك “مارغريته الثانية” العرش بينت نتائج استطلاع جديد للرأي أجراه معهد البحوث Voxmeter أن العائلة الملكية لا زالت تحظى بتأييد شعبي واسع اذ تشير النتائج أن 82% من الناخبين الدانماركيين يدعمون بقوة العائلة الملكية مقابل 12% ممن يريدون للدانمارك أن تصبح جمهورية.
ويرى خبير لدى جامعة ألبورغ أن نتائج الاستطلاع متناقضة باعتبار أن التقاليد الملكية هي في تناقض حاد مع المجتمع الحديث إلا أنه يرى في عدم وجود معارضة متزايدة تجاه العائلة المليكة هو أن الدانمارك لديها عائلة ملكية تعمل بشكل جيد وبأسلوب حديث يحظى باحترام الشعب الدانماركي.
و يرى مؤرخ دانماركي لدى جامعة كوبنهاجن أن سبب نجاح الاسرة الملكية يعود لملكة الدانمارك “مارغريته الثانية” وأسلوبها في عملها.     

ترجمة: عرب دانمارك عن موقع الاذاعة الدانماركية DR

عن admin

شاهد أيضاً

امتعاض أوروبي من جبنة الفتة الدنماركية “المغشوشة”

تقدمت المفوضية الأوروبية بطلب رسمي إلى الحكومة الدنماركية، حتى توقف مبيع جبنة الفتة إلى دول خارج السوق الموحدة للاتحاد الأوروبي، بعد أن خالفت شركات إنتاج مشتقات الحليب في الدنمارك قانون الاتحاد الأوروبي لإنتاج هذا النوع من الجبنة. ماذا قالت المفوضية؟ الجبنة التي وضعت عليها علامة "فتة" تبيعها الدنمارك بطريقة غير شرعية إلى دول خارج الاتحاد الأوروبي. فالعلامة المسجلة والمحمية للفتة الأصلية، وفق بيان للمفوضية، تستعمل بطريقة غير شرعية في الدنمارك، حيث تقوم شركات تنتج أو تورد الجبنة البيضاء بتصدير ذلك المنتوج إلى جهات ثالثة من الدول، ما يمثل تضليلا لعلامة المنتوج الحقيقية. ماذا قالت الحكومة الدنماركية؟ وللتأكد من حقيقة الموقف اتصلت أحدى وكالات الاخبار بإحدى مصالح المفوضية، حيث قال متحدث باسمها، إنه لا يعلق على مطالب رسمية تتقدم بها مفوضية الاتحاد الأوروبي. استغراب منتجي مشتقات الحليب الدنماركيين من جانبه قال متحدث باسم منتجي مشتقات الحليب الدنماركيين يورغن هالد كريستنسين إنه يبدو أنه هناك سوء تفاهم، موضحا أنه منذ اعتبرت الفتة منتوجا يونانيا محميا، فإن الدنمارك امتثلت للقوانين ذات الصلة، ولكن..