الأربعاء , فبراير 21 2018
الرئيسية / أخبار / أخبار الصحف الدانماركية / مقتل شاب تركي في كوبنهاغن يثير غضب الشباب الاتراك

مقتل شاب تركي في كوبنهاغن يثير غضب الشباب الاتراك

تعرض الشاب التركي Cem Aydin البالغ من العمر 21 لعملية اعتداء قبل أيام من قبل مجموعة من الشباب أسفرت عن مقتله.
وأثارت قضية الشاب التركي غضب الشباب الاتراك في الدانمارك وفي تركيا وولدت شعور بالاحباط لديهم نتيجة بطء عملية التحقيق التي تجريها الشرطة الدانماركية حول القضية وقامت مجموعة من الشباب في كوبنهاغن بانشاء صفحة خاصة على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك للتعبير عن غضبهم واحباطهم تجاه عمل الشرطة دعوا من خلالها أيضا للتظاهر للتعبير عن سخطهم وغضبهم تجاه فشل الشرطة في العثور على الجناة حيث تعرض المجني عليه للضرب المبرح على الرأس من قبل فريق لا يقل عدده عن 10 شباب ما أدى الى حدوث ضرر في الرأس نتج عنه الوفاة.
السفير التركي لدى كوبنهاغن قام بزيارة أسرة المجني عليه وأعرب عن أسفه لما حصل وتوعد بمتابعة القضية بالتعاون مع  السلطات الدانماركية واسرة المجني عليه.
وتواصل الشرطة التحقيق في القضية وتقول أنه ليس لديها حتى الان صورة واضحة عن الاسباب والدوافع وراء الهجوم الذي تعتبره بأنه هجوم مخطط له بعناية.

ترجمة: عرب دانمارك عن موقع Ekstra Bladet

 

عن admin

شاهد أيضاً

امتعاض أوروبي من جبنة الفتة الدنماركية “المغشوشة”

تقدمت المفوضية الأوروبية بطلب رسمي إلى الحكومة الدنماركية، حتى توقف مبيع جبنة الفتة إلى دول خارج السوق الموحدة للاتحاد الأوروبي، بعد أن خالفت شركات إنتاج مشتقات الحليب في الدنمارك قانون الاتحاد الأوروبي لإنتاج هذا النوع من الجبنة. ماذا قالت المفوضية؟ الجبنة التي وضعت عليها علامة "فتة" تبيعها الدنمارك بطريقة غير شرعية إلى دول خارج الاتحاد الأوروبي. فالعلامة المسجلة والمحمية للفتة الأصلية، وفق بيان للمفوضية، تستعمل بطريقة غير شرعية في الدنمارك، حيث تقوم شركات تنتج أو تورد الجبنة البيضاء بتصدير ذلك المنتوج إلى جهات ثالثة من الدول، ما يمثل تضليلا لعلامة المنتوج الحقيقية. ماذا قالت الحكومة الدنماركية؟ وللتأكد من حقيقة الموقف اتصلت أحدى وكالات الاخبار بإحدى مصالح المفوضية، حيث قال متحدث باسمها، إنه لا يعلق على مطالب رسمية تتقدم بها مفوضية الاتحاد الأوروبي. استغراب منتجي مشتقات الحليب الدنماركيين من جانبه قال متحدث باسم منتجي مشتقات الحليب الدنماركيين يورغن هالد كريستنسين إنه يبدو أنه هناك سوء تفاهم، موضحا أنه منذ اعتبرت الفتة منتوجا يونانيا محميا، فإن الدنمارك امتثلت للقوانين ذات الصلة، ولكن..