الخميس , أكتوبر 19 2017
الرئيسية / أخبار / أخبار من الدانمارك / مسؤولة كبيرة في قضية تعليمات وزيرة الهجرة غير القانونية تغير عملها

مسؤولة كبيرة في قضية تعليمات وزيرة الهجرة غير القانونية تغير عملها

وفقاً لصحيفة البوليتكن فإن Lykke Sørensen والتي كانت تشغل منصب رئيس قسم،  كانت قد حذرت وزيرة الهجرة والاندماج بخصوص تعليماتها المتعلقة بفصل الأزواج.

اختارت Lykke Sørensen والتي كانت تشغل منصب رئيسة قسم وكبيرة المحامين في وزارة الهجرة والاندماج تغيير عملها. وهي التي كانت قد حاولت تحذير وزيرة الهجرة والاندماج بخصوص تعليماتها بالفصل القسري للأزواج الشباب.

اعتباراً من الأول من شهر تشرين الأول/أكتوبر ستشغل Lykke منصب مديرة مركز تنفيذ الأحكام الجنائية. ورفضت Lykke التعليق على سبب تغيير عملها.

يُشار إلى أن على الرغم من أن Lykke ومسؤولين قانونيين آخرين حذروا الوزيرة، إلا أن الوزيرة اختارت في شهر شباط من العام 2016 إصدار تعليماتها بالفصل القسري للزوجات القاصرات عن أزواجهن. وبقيت التعليمات سارية المفعول حتى تاريخ الأول من شهر تموز يوليو من العام نفسه. حيث قرر مجلس الهجرة أن فصل الأزواج يجب أن يكون بعد إجراء تقييم فردي للحالات.

ومنذ ذلك الحين، وصف محقق الشكاوى في مجلس الشعب، يوغن ستين سوغينسن، نهج وزارة الهجرة والاندماج ب “الحرج للغاية”. ووفقاً له فإن التعليمات غير قانونية فيما يتعلق بالاتفاقية الأوروبية لحقوق الإنسان.

الجدير بالذكر، أنه سبق ل Lykke Sørensen العمل في وزارة العدل، و مديرة للشؤون القانونية في جهاز الاستخبارات المعروف باسم PET.

 

 

المصدر: يولانس بوستن

راديو سوا دانمارك

 

عن admin

شاهد أيضاً

مشروع جديد يساعد النساء من الاجئيين الجدد على دخول سوق العمل

أظهر مشروع جديد يشمل 274 امرأة أجنبية نتائج جيدة. فبعد ثلاث سنوات وجدت 97 امرأة …