الإثنين , يناير 22 2018
الرئيسية / أخبار / محكمة دنماركية تبرء سيدتين نعتتا وزيرة الهجرة الدنماركية بالفاشية

محكمة دنماركية تبرء سيدتين نعتتا وزيرة الهجرة الدنماركية بالفاشية


برّأت محكمة دنماركية بعد أشهر من التقاضي سيدتين نعتتا وزيرة الهجرة والاندماج "Inger Støjberg" بـ"الفاشية" أثناء زيارتها لصاحب حانة ومقهى "Mucki" في النوغبغو في كوبنهاغن مايو/أيار الماضي.
ففي زيارتها تصدّت لها سيدتان دنماركيتان وقالتا لها: "أنت فاشية". والوزيرة العارفة بنوع الإثارة الإعلامية طالبت السيدتين أمام الكاميرا بتكرار ما قالتاه، فكررتاها 4 مرات: فاشية… فاشية… فاشية… فاشية.
أرادت الوزيرة بحسب الصحف إعطاء "درس لكل من يتفوّه في حق آخر باتهامه بطلانا". ولكن، ولأنالدنمارك لا تعرف فسادا قضائيا، ولا تهتم المحاكم لمكانة ومنصب المتقاضين أمامها، وجدت أنه "للشخص الحق في أن يقول رأيه بحرية بحق السياسي… طالما أن الالتقاء به كان بتلك الصفة وليس كشخص عادي مثل البقية". فلو كانت ستويبرغ تتسوق وتمارس حياتها الخاصة بعيدا عن صفتها لكان للمحكمة رأي مختلف.
أراد الادعاء إنزال عقوبة بتغريم من "أهان الوزيرة". ولأن صفتها "وزيرة" قالت السيدتان: نعم قلنا لها أنت فاشية… وهذا حق تكفله لنا مادة ميثاق حقوق الإنسان في التعبير الحر عن الرأي. محاميهما رأى أن "السيدتين لم ترتكبا مخالفة بقول رأيهما التلقائي بحق وزيرة، وليس لشخص عادي زائر للبار".
وقالت إحدى المتهمتين في المحكمة: "هذا رأي سياسي أردت من خلاله إثارة انتباهها بحكم منصبها السياسي إلى سياستها الخاطئة بحق اللاجئين، وأن هناك كثيرين لا يتفقون معها ".
مصدر الخبر

عن admin

شاهد أيضاً

أرباح تشغيلية بنحو 22.5 مليار كرونة خلال سنة 2017 في مجال الطاقة

أعلنت شركة “أورستيد” الدنماركية العملاقة للطاقة (دونغ إنيرجي سابقا)، عن تحقيق أرباح تشغيلية بنحو 22.5 مليار كرونة خلال سنة 2017، وهو رقم أعلى من توقعاتها التي كانت تشير إلى 21 مليار كرونة. وذكر بلاغ للشركة أن هذا الارتفاع يعزى أساسا إلى الأرباح القوية لمزارع الرياح البحرية خلال الفترة الأخيرة من السنة الماضية، وبسبب الرياح القوية وتسريع وتيرة إنتاج بعض مزارع الرياح الجديدة. وأشارت الشركة، التي من المنتظر أن تصدر، في فاتح فبراير المقبل، تقريرها السنوي برسم سنة 2017، إلى أن نتائج اتفاقيات الشراكة كانت أفضل مما كان متوقعا بسبب التقدم الذي تحقق وانخفاض تكاليف العقود مع بعض المؤسسات. وأضافت أن نتائج أنشطة الغاز في قسم التوزيع وخدمة الزبناء كانت أفضل من المتوقع، بسبب، على الخصوص، الأثر الإيجابي لقيمة الغاز المخزن خلال الفترة الأخيرة من السنة الماضية.