الأحد , أبريل 22 2018
الرئيسية / أخبار / لهذا السبب تريد الدنمارك تمديد مدة مراقبة الحدود مع ألمانيا

لهذا السبب تريد الدنمارك تمديد مدة مراقبة الحدود مع ألمانيا


ذكرت الدنمارك، اليوم الجمعة، أنها ستمدد المدة المؤقتة لمراقبة حدودها مع ألمانيا حتى 12 نوفمبر(تشرين الثاني) المقبل، مشيرة إلى تهديد أمني والحاجة للسيطرة على تدفق المهاجرين.
وقالت وزيرة الهجرة والاندماج إنجر ستويبرغ: “ما زالت هناك ضغوط على الحدود الخارجية لأوروبا والتحديات التي يفرضها المهاجرون، الذين يتحركون عبر أوروبا، لا زالت الدنمارك تواجه تهديداً إرهابياً خطيراً، الأمر الذي يجعل عمليات التدقيق على الحدود ضرورية”.وقال وزير العدل في السويد المجاورة مورجان يوهانسون، أمس الخميس، إن “ستوكهولم تخطط أيضاً لتمديد القيود المؤقتة المفروضة على الحدود لمدة 6 أشهر أخرى”، مشيراً إلى أسباب أمنية.
وبدأت الشرطة الدنماركية في يناير(كانون الثاني) 2016 إجراء عمليات تفتيش مفاجئة على بعض المعابر الحدودية الـ15 مع ألمانيا، بما في ذلك محطات العبّارات والحدود البرية المشتركة، وتم نشر أعضاء من الحرس الوطني لتخفيف الضغط على الشرطة لاحقاً.
مصدر الخبر

عن admin

----------------------------------------------