الإثنين , يوليو 16 2018
الرئيسية / نشاطات واحداث / نشاطات الجالية / سارة ناصر تحضر للموسم الجديد من TALK SHOW

سارة ناصر تحضر للموسم الجديد من TALK SHOW

جريدة ‘الغد’ التقت الأردنية سارة ناصر وهي التي نشأت في الدانمارك و اشتهرت بدور “لطيفة” في البرنامج الساخر Det slører stadig.
عدة حلقات عرضت على شاشة التلفزيون الدانماركي كانت كفيلة بتوجيه رسالة نقد لاذعة للصورة النمطية للدانماركيين الجدد، للمهاجرين و كذلك لعلاقة الشعب الدانماركي بكل ذلك. العرض الساخر تناول العديد من المواضيع التي لم يسبق لها ان طرحت بهذا الشكل، و منها البرقع، الأكلات الدانماركية التقليدية، و ما الى ذلك.
وتنوه سارة إلى أن الإعلام الدنماركي بأشكاله كافة ‘استطاع أن يصنع تمييزا ضد المسلمين والعرب’، مستغلين ذلك بالترويج ‘لفئة قليلة تعطي صورة خاطئة عن الإسلام كالمتطرفين’.
تلك الصورة التي روج لها الإعلام الدنماركي، وفق سارة، جعلت الغالبية هناك يرسمون ‘صورة للمرأة العربية المسلمة المضطهدة، مهضومة الحقوق’، معتبرة التصدي لتغيير تلك الصورة رسالتها وهدفها الأسمى.
وتعتبر شخصية لطيفة من الشخصيات التي أثرت بالإعلام الدنماركي، وفق سارة، التي تعزو الأمر الى أنها ‘تميزت بالحيادية ونقدها للكثير من طبقات المجتمع الدنماركي’.
غير أن ذلك لا يعني أن ‘الشخصية تعرضت للنقد والهجوم من قبل المتطرفين الذين استنكروا مشاركتنا بهذا العمل’.
‘تمسكي بشخصية لطيفة كان بمثابة تحد كبير لي’، وفق سارة.
شهرة شخصية لطيفة أخرجت سارة من إطار التمثيل إلى الإعلام؛ حيث اشتهرت لاحقا من خلال تقديمها لبرنامج ‘TALK SHOW’ بالشخصية ذاتها؛ إذ لم يخطر ببال أحد أن تستطيع فتاة عربية مسلمة أن تجري مقابلات مع شخصيات حزبية، برلمانية وسياسية من المجتمع الدانماركي، خصوصا المعارضين البارزين للعرب والإسلام بنكهة سياسية ساخرة.
وتسعى سارة، ومن خلال عملها في الإعلام الدانماركي، أن تعطي الفرصة للجالية العربية وتكتشف المواهب المدفونة بين صفوفها وإطلاع المجتمع الدانماركي عليها.
وتقوم سارة بتحضير موسم جديد من حلقات ‘TALK SHOW’ يختلف نوعا ما عن سابقه، بأنه يحمل عنوانا مختلفا في كل حلقة، إلا أن ما يميز شخصية لطيفة في هذا الموسم عدم وجود سيناريو مكتوب عند مقابلة الضيوف وإنما يعتمد على ‘الفراسة والموهبة’، وفق قولها.

إعداد: سعاد أ.ح.
عن: الوكيل الإخباري

عن admin