السبت , نوفمبر 25 2017
الرئيسية / أخبار / اخبار منوعة / رمضان هذه السنة يشغل المجتمع الدانماركي

رمضان هذه السنة يشغل المجتمع الدانماركي

خاص عرب دانمارك
من المتوقع أن يشارك نحو 200 شخص في حفل الافطار الرمضاني الذي سيقام في مطعم بالبرلمان الدانماركي يوم غد الجمعة سيحضره عدد من الوزراء والسياسيين والشخصيات المعروفة بالمجتمع.

وقام رئيس البرلمان الدانماركي  Mogens Lykketoft بارسال تحية عبر مقطع فيديو يبارك فيه حفل الافطار بينما تستعد وزيرة الداخلية والاقتصاد Margrethe Vestagerلالقاء كلمة بهذه المناسبة يوم غد أمام المشاركين كما سيقوم الشاعر الدانماركي Benny Andersen بقراءة مقتطفات من قصيدته “مواطن العالم”.

رئيس البرلمان يرى أن حفل الافطار هو نوع من الحوار الذي يجري بين الاديان وقال أنه يؤيد هذه الرسالة ويرى أن أي مبادرة تؤدي الى تحسين الحوار شئ جيد وهو موقف رأت فيه النائبة التركية الاصل Özlem Cekic التي تقف وراء تنظيم حفل الافطار أنه يرسل إشارة قوية وكبيرة للاقليات في الدانمارك في حين اعتبر حزب الشعب الدانماركي المعارض أنه شئ “مخجل” ويجب الغاؤه.

ومع اقتراب العيد بدأت وسائل الاعلام بالتركيز على هذه المناسبة اذ نقلت صحيفة بوليتيكن نتائج تقرير صادر عن جامعة جنوب الدانمرك والذي يشير أن الدين له مكان كبير بين الاطفال في دور الرعاية اليومية اذ يردد الاطفال الصغار أناشيد وتراتيل بشكل أكثر من قبل, ويقرأون قصص دينية حيث بدأ الاطفال في بعض رياض الاطفال   وخلال السنوات العشرة الاخيرة بالاحتفال بشهر رمضان المبارك.

وحصلت بعض المدارس على يوم عطلة رسمية يوم الاثنين المقبل للاحتفال بعيد الفطر مما أثار غضب حزب المحافظين المعارض وحزب الشعب الدانماركي الذين رأوا أن الاحتفال بالتقاليد الاسلامية خطوة نحو خلق مجتمع موازي في الدانمارك وشددوا في الوقت ذاته على الدور التقليدي للمدارس الحكومية في تعزيز توحيد الثقافة الدانماركية لا سيما المسيحية والعمل على دمج الاطفال ذوي الخلفيات المتنوعة.

وتقوم هيئة الاذاعة الدانماركية DR خلال الاسبوع الحالي وعدة قنوات محلية تابعة لها ببث برامج يومية عن رمضان تركز فيه على الثقافة والعادات الاسلامية وأعلنت عن سعيها لقيام حفل كبير ولأول مرة في عيد الفطر وستقوم بجولة على رياض الاطفال للاحتفال معهم فترة ما قبل الظهر على أن تقيم حفل كبير فترة بعد الظهر يتخلله العديد من الانشطة وتقوم بنقل وقائعه على محطة DR.

ولفتت هيئة الاذاعة الدانماركية يوم أمس انتباه المحلات التجارية الى حجم المبيعات التي يتم تجاهلها في شهر رمضان وقالت إن هذا الشهر يعتبر منجم ذهب يجب استثماره إلا أن بعض المحلات التجارية مثل سوبر ماركت Føtex  قال انه قدم بعض العروض خلال الشهر الكريم مثل التمور والعطور وألعاب الاطفال وأنه سيوفر عروضا خاصة ومنتجات استثنائية خلال فترة العيد للمسلمين تماما كما هو الحال خلال فترة أعياد الميلاد.

كما أعلن متجر بيع ألعاب الاطفال Fætter BR عن اجراء خصوم خاصة للمسلمين خلال شهر رمضان بنسبة 25% على الالعاب.

ونشرت بعض الصحف خلال الفترة الماضية بضع تقارير تشير الى اقبال كبير لدى المسلمين على شراء اللحوم الحلال والمنتجات الغذائية واقبال كبير على محلات البيع الاجنبية.

ترجمة: عرب دانمارك

عن admin

شاهد أيضاً

ذكرى يوم الدستور الدنماركي

خاص/ عرب دانمارك تحتفل الدنمارك اليوم  5/يونيو بيوم الدستور وهو احتفال سنوي يقام لإحياء ذكرى …