الأحد , فبراير 18 2018
الرئيسية / أخبار / أخبار الصحف الدانماركية / دعوات سياسية لاجراء انتخابات مبكرة

دعوات سياسية لاجراء انتخابات مبكرة

دعا وزير العدل الدانماركي لارس بارفود زعيم حزب المحافظين حليف الحكومة دعا رئيس الوزراء الدانمركي للاسراع في تحديد موعد للانتخابات قائلا إن الدانمارك بحاجة الى الانتخابات لأن الغموض السياسي يضر بالاقتصاد ويقف عائقا أمام المستهلكين الذين يترددون في انفاق الاموال وتحفيز النمو.
ورأى الوزير بارفود أن الامر في غاية الاهمية من أجل خلق وضوح بعد الانتخابات بشأن تشكيل أغلبية برلمانية تدعم تنفيذ اصلاحات برنامج التقاعد المبكر وغيرها من الاصلاحات التي يشتد اليها الحاجة لخلق الثقة بالاقتصاد على المدى الطويل.
وتأتي دعوة الوزير في الوقت الذي أظهر فيه استطلاع للرأي أجراه معهد البحوث رامبول أن قضية الاقتصاد هي الى حد كبير القضية الاهم للناخبين في الوقت حالي.
وتوالت الدعوات من حزب الراديكال المعارض لاجراء الانتخابات ودعت مارغريت فيستاغر زعيمة الحزب رئيس الوزراء لتحديد موعد للانتخابات أو تجميع البرلمان للبدء في تحفيز الاقتصاد الدانماركي. ورأت الزعيمة أن اضاعة الوقت على حملة انتخابية تستمر طوال فترة الخريف هو تصرف غير مسؤول من جانب رئيس الوزراء وقالت أن الامر لا يحتمل الانتظار شهر أو شهرين مطالبة رئيس الوزراء بتحمل المسؤولية وايجاد حل مشترك للمشاكل الاقتصادية.
وكان رئيس الوزراء قد لمح يوم أمس وللمرة الاولى أنه على استعداد لاتخاذ مبادرات جديدة من أجل تحفيز الاقتصاد المتعثر.

ترجمة: عرب دانمارك عن صحيفة انفورماشيون

عن admin

شاهد أيضاً

امتعاض أوروبي من جبنة الفتة الدنماركية “المغشوشة”

تقدمت المفوضية الأوروبية بطلب رسمي إلى الحكومة الدنماركية، حتى توقف مبيع جبنة الفتة إلى دول خارج السوق الموحدة للاتحاد الأوروبي، بعد أن خالفت شركات إنتاج مشتقات الحليب في الدنمارك قانون الاتحاد الأوروبي لإنتاج هذا النوع من الجبنة. ماذا قالت المفوضية؟ الجبنة التي وضعت عليها علامة "فتة" تبيعها الدنمارك بطريقة غير شرعية إلى دول خارج الاتحاد الأوروبي. فالعلامة المسجلة والمحمية للفتة الأصلية، وفق بيان للمفوضية، تستعمل بطريقة غير شرعية في الدنمارك، حيث تقوم شركات تنتج أو تورد الجبنة البيضاء بتصدير ذلك المنتوج إلى جهات ثالثة من الدول، ما يمثل تضليلا لعلامة المنتوج الحقيقية. ماذا قالت الحكومة الدنماركية؟ وللتأكد من حقيقة الموقف اتصلت أحدى وكالات الاخبار بإحدى مصالح المفوضية، حيث قال متحدث باسمها، إنه لا يعلق على مطالب رسمية تتقدم بها مفوضية الاتحاد الأوروبي. استغراب منتجي مشتقات الحليب الدنماركيين من جانبه قال متحدث باسم منتجي مشتقات الحليب الدنماركيين يورغن هالد كريستنسين إنه يبدو أنه هناك سوء تفاهم، موضحا أنه منذ اعتبرت الفتة منتوجا يونانيا محميا، فإن الدنمارك امتثلت للقوانين ذات الصلة، ولكن..