الخميس , يونيو 29 2017
الرئيسية / مقالات / مقالات ادبية / ثقافة الاجتماعات – حكمت حسين

ثقافة الاجتماعات – حكمت حسين

تنتظم الناس ، في كل العالم ، ومنذ زمن بعيد ، في تشكيلات مختلفة الشكل والاهداف ، يجمعها شيئ واحد هو ان هذه التشكيلات تقوم بعقد اجتماعات لاعضائها ، لتدارس نقاط بحث معينة ، او لانتخاب هيئات قيادية جديدة ، او لتغييرات برنامجية ، وغير ذلك من الاسباب الكثيرة . ينطبق ذلك حتى على الدوائر الرسمية ومؤسسات العمل لتناقش تلك الاجتماعات ظروف العمل ، اساليب التطوير ، المشاكل وسبل حلها ومواضيع اخرى كثيرة ايضا .

تختلف ثقافة الاجتماعات بين بلد وآخر حسب مستوى التطور في ذلك المجتمع ، وفي مجتمعات اوربا المتطورة هناك ثقافة واضحة في موضوعة الاجتماعات تتلخص بالدعوة المبكرة لتكون هناك فرصة للتحضير ، مناسبة الموعد للغالبية من المعنيين في الاجتماع ، تحديد وقت الاجتماع ونقاط البحث ، توفير المستلزمات المناسبة لانجاح الاجتماع من مكان واجهزة وغير ذلك ، توثيق الاجتماع وكتابة مقرراته وسبل متابعة تنفيذ تلك القرارات وغير ذلك كثير .
بينما نرى ان شكل ومضمون الاجتماعات في البلدان التي “تسعى للتطور” ، بعيدة عن توفير الوقت والتحضير المسبق ، بل حتى تصل الى نتيجة غير مرجوة أو يتم فرض قرارات مرسلة من جهات اعلى دون تقدير دور الجهات المنفذة في طريقة التنفيذ .
وللأسف فان الكثيرين ممن يعيشون في دول اوربا لفترات اقلها عشرين سنة لازالو يمارسون ثقافة مجتمعاتهم رغم كل هذه السنين ، وسيكون من يتحدث عن ثقافة الاجتماعات مستفيدا من تجربة البلد الاوربي الذي يعيش فيه ، هو مصدر مشاكسة وازعاج لهم ، وربما يرغبون بعدم حضوره تلك الاجتماعات .

في عام 1995 حينها كنت انهيت فترة تعلم اللغة الدنماركية ومنتظم في دورة قصيرة لتعلم كيفية اصدار مجلة ، وكان يجري الاعداد لمؤتمر القمة الاجتماعية العالمي الذي اقامته الامم المتحدة حول التحديات الاجتماعية في كوبنهاكن . المنظمات العالمية غير الحكومية اقامت مؤتمر مواز للقمة في نفس الفترة ، الهدف منه توضيح وايصال افكار المنظمات غير الحكومية الى العالم . اقترحت على التنظيم الحزبي المشاركة في فعالية المنظمات غير الحكومية والتعريف بجرائم نظام صدام حسين ، ولان غالبيتنا جدد في الدنمارك كنا نقتنع برأي احدنا وهو مقيم في الدنمارك منذ 1980 وكان رأيه ان لامجال في ذلك اطلاقا ، وانتهى الامر في الاجتماع ، ولكني استعنت بمعلمة اللغة الدنماركية وارشدتني الى الجهة المعنية وزرت تلك الجهة ووجدت ان هناك امكانية للمشاركة ، وسجلت اسمي ممثلا لمنظمة نقابية ، وحصلنا على كشك في موقع المؤتمر على امتداد ايامه وحصلنا ايضا على فرصة اقامة محاضرة حول الوضع في العراق آنذاك . تم ذلك بجهدي الشخصي ، وحضر احد قادة التنظيم من لندن للمشاركة في الفعالية ، واعددت بيانا تم ترجمته ووزع في ساحة المؤتمر ومواقعه الاخرى .
اقدم هذا المثال للقول ان ليس كل مايقوله احدنا هو صائب ، واقدم هذا المثال ايضا لاقول اني كنت مبادرا للتعريف بالنشاط السياسي المطلوب حينها ضد نظام صدام دون الرضوخ لقرار تنظيم حزبي او رأي شخص محدد .

منذ عام 1996 دخلت سوق العمل الدنماركي وتعرفت على ثقافة اجتماعات غير تلك التي تربيت عليها ، وتعلمت شيئا جديدا ، ساعدني في تعزيز ثقافتي العامة وثقافة الاجتماعات بشكل خاص . تطورت تجربتي من خلال نشاطاتي التطوعية الاخرى ، انتخبت في الهيئة الادارية لدار الحضانة والروضة التي كان ابنائي يداومون فيها ، انتخبت لعضوية مجلس الاندماج في كوبنهاكن ، وانتخبت رئيسا للمجلس وهو هيئة استشارية تقدم النصح لمجلس المدينة في القرارات المتعلقة بالاقليات العرقية ، وكان يؤخذ برأينا في غالبية القرارات . كان المجلس يضم 28 عضوا منهم 21 عضوا يمثلون مختلف الجاليات الاجنبية في كوبنهاكن . أسست في عام 1998 اول جمعية ثقافية اجتماعية في الحي الذي اسكنه ، كان ثلثي اعضائها من الدنماركيين والثلث الآخر من 12 جنسية اجنبية ، وكنت رئيس لهذه الجمعية لمدة اربع سنوات ، وتنازلت عن رئاستها عندما شعرت انها يمكن ان تستمر في نشاطها بدوني .
انتخبت عضوا في مجلس الحي ، وانتخبت عضوا في لجنة المنطقة وهي تشكيل يشابه المجلس البلدي في العراق . انتخبت عضوا في الهيئة الادارية لمنظمة البيئة في المنطقة ، ( بالمناسبة حصلت على جائزة البيئة السنوية في كوبنهاكن عام 2003 ) . انتخبت ايضا لعضوية الهيئة الادارية للمدرسة التي داوم فيها ابني الكبير روژ ويداوم فيها ابني الصغير اوروك ، وكلاهما اعضاء في مجلس الطلاب الذي يشارك في اجتماعات الهيئة الادارية بشكل تناوبي بين الاعضاء .
في عملي الوظيفي ادير مركز ثقافي في مدينة خارج كوبنهاكن وهذا يتطلب مني ادارة اجتماع شهري للجنة متابعة العمل المكونة من المنظمات والمجموعات المستفيدة من استخدام المركز الثقافي .
ذكرت هذه المعلومات لكي اقول ان لدي خبرة في الاجتماعات وادارتها اكتسبتها من عملي الوظيفي والتطوعي .

انتقل الآن للحديث عن ثقافة الاجتماعات بين العراقيين ، اختار مجموعة غير محددة ، في زمان ومكان غير محددين ، وهي مجرد أمثلة  فقط ، ولذلك فان باب التصويب والنقاش مفتوح لكل من يرغب في ذلك ، على العنوان الالكتروني ادناه .

– يتحدد مكان وزمان الاجتماع ، ولكن الاجتماع يبدأ متأخرا دائما ، وبدون اسباب جدية سوى عدم اخذ موضوع الوقت بالجدية المطلوبة ، حتى اصبح ذلك تقليدا ، اتحدث هنا عن مجموعة من الناس كانت تحترم الموعد في العراق ، لكنها في الدنمارك واوربا تخلت عن ذلك ، سألت احدهم في يوم ما هل الموعد المذكور في الدعوة هو لبدء الفعالية ام موعد خروجنا من منازلنا للحضور ؟ كنت انتقد التأخير ، وينزعج المنظمون للاجتماع ، لذلك بدأت ابدأ مداخلتي بالقول ” شكرا للتأخير ” .

– ترسل وثائق الاجتماع بوقت مبكر ، الهدف هو الدراسة وتحضير المداخلات للاستفادة من الوقت ، ولكن هناك دائما من لم يطلع او يقرا وثائق الاجتماع ، فيصار الى قراءتها من جديد واضاعة وقت ما .

– عند البدء في مناقشة مادة ما ، مرسلة مسبقا ، يتم تسجيل اسماء الراغبين في المناقشة ، يسجل اربعة فقط على سبيل المثال من مجموع الحضور البالغ  اكثر من ثلاثون ، وهؤلاء هم الذين كانوا قد درسوا مادة النقاش وجهزوا مداخلاتهم حولها ، ولكن تفسح ادارة الاجتماع المجال لدورة ثانية من النقاس فيتقدم عدد اكبر للمداخلة بعد ان استمعوا الى المداخلات السابقة وتكون ملاحظاتهم في الغالب تعليقا على ماقيل سابقا . هذه الصورة تعكس عدم جدية الاكثرية في التحضير الى الاجتماع .

– عند مناقشة مادة ما ضمن جدول الاجتماع يتجه بعض المتداخلين الى الحديث عن موضوع او اكثر بعيدا جدا عن نقطة البحث ، ربما يكون مهم لعموم عمل التنظيم واستراتيجيته ولكن غير مطروح للنقاش ، ويتبع البعض الحديث في نفس الاتجاه ، ويضيع وقت طويل حتى تتم العودة الى نقطة البحث الاصلية . هنا تكون ادارة الاجتماع مسؤولة عن تنظيم وقت المداخلات وعدم خروجها عن نقاط جدول العمل ، ولكن في الغالب تفشل ادارة الاجتماع في هذا الموضوع وتصبح جزء من اسباب اضاعة الوقت الذي يكون على حساب نقاط جدول العمل الاخرى .

– عادة ماتكون فقرة انتخاب هيئة جديدة لادارة العمل في الفترة اللاحقة للاجتماع آخر فقرات الاجتماع ، ولكن بسبب اضاعة وقت في بدء الاجتماع واضاعة وقت في المداخلات خارج مواضيع جدول العمل ، يكون الوقت المتبقي لموعد تسليم قاعة الاجتماع الى الجهة صاحبة القاعة قصيرا ، وبسبب من عدم المبادراة في الترشيح وقسم آخر بسبب عدم الرغبة في تحمل المسؤولية تكون الترشيحات محدودة ، ويجري الضغط على البعض للقبول بالترشيح ، رغم ممانعتهم ، من اجل انهاء تشكيل الهيئة باسرع وقت ، وانهاء الاجتماع بعد ذلك .

– يبدأ الاجتماع بعدد محدد ، وعلى اساس ذلك يجري اقرار شرعية الاجتماع او المؤتمر ، ولكن يبدأ العدد بالتناقص تدريجيا ، خاصة اثناء الاستراحة القصيرة ، وينتهي الاجتماع بعدد غير معروف .

– عند بدأ النقاش حول فقرة من جدول الاجتماع ، يعترض احدهم على ادخال الفقرة للنقاش ويعتبرها مفروضة على الاجتماع ، فيتلقى الرد ان الفقرة مثبتة في مقترح جدول الاجتماع الذي تم اقراره في بدء الاجتماع وكان عليه تقديم ملاحظته حينذاك .

– يحدث احيانا ان احد المتداخلين يعترض على مقترح مطروح للنقاش ، ويكون الاعتراض شديد اللهجة ، ولكنه كان قد قال قبل ذلك انه لم يطلع على المقترح الاصلي . 

– في اجتماع ما ، كان التقرير المالي قد ارسل في وقت مسبق الى اعضاء المنظمة دون تفاصيل ، صوّت بالتحفظ على التقرير ، لاني لم أسمع اجابات واضحة حول ابواب الصرف ومصادر الوارد . انزعج المسؤول عن التقرير المالي لاني لم اصوّت بالموافقة .

يتهمني البعض ويعيب علىّ ان اصبحت دنماركيا عندما اتناول مثل هذه القضايا ، ولاادري لماذا لايرغبون بتعلم الاشياء المفيدة في هذا المجتمع ، ولكن لحسن الحظ هناك اعداد اكثر تمتدح تطور ثقافتي ومساهماتي في المجتمع الدنماركي . سأفكر أكثر من مرة قبل المشاركة في اي اجتماع قادم .

حكمت حسين
29 كانون الثاني 2012
hikmatgd@yahoo.com

 

عن admin

شاهد أيضاً

بنغلوريات – حكمت حسين

  شذى حسين ، صبية في العشرين ، تعيش في مدينة بنغلور منذ اشهر لتلقي …

16 تعليق

  1. My spouse and I absolutely love your blog and find a lot
    of your post’s to be exactly what I’m looking for.
    Does one offer guest writers to write content in your case?
    I wouldn’t mind creating a post or elaborating on a lot of the subjects you
    write with regards to here. Again, awesome web site!

  2. Hi Dear, are you in fact visiting this website regularly, if so
    afterward you will absolutely obtain fastidious know-how.

  3. Thanks to my father who informed me about this web site,
    this web site is in fact remarkable.

  4. Asking questions are genuinely pleasant thing if you are not understanding something totally, however this post offers good
    understanding even.

  5. Hi to every single one, it’s truly a good for me to visit this site, it includes precious Information.

  6. Spot on with this write-up, I absolutely think this web site needs a
    lot more attention. I’ll probably be returning to read more, thanks for the advice!

  7. I read this paragraph fully about the resemblance of hottest
    and earlier technologies, it’s amazing article.

  8. Every weekend i used to visit this site, as i wish for enjoyment,
    as this this web site conations actually fastidious funny stuff too.

  9. Hi! Do you know if they make any plugins to assist with Search Engine Optimization? I’m trying
    to get my blog to rank for some targeted keywords but I’m not
    seeing very good success. If you know of any please share.
    Thanks!

  10. Pretty nice post. I just stumbled upon your weblog and wished
    to say that I have really enjoyed surfing around your blog posts.
    In any case I will be subscribing to your feed and I hope you write again very
    soon!

  11. Wonderful work! This is the kind of information that are supposed to be shared
    around the internet. Shame on Google for not positioning this put up upper!
    Come on over and seek advice from my web site . Thanks =)

  12. If weather permits, we’ll cook lunch using a solar cooker while we construct a solar cooker for
    you to take house.

  13. Hiya! Quick question that’s entirely off topic. Do you know how to make
    your site mobile friendly? My website looks weird
    when browsing from my iphone. I’m trying to find a template or
    plugin that might be able to resolve this problem.
    If you have any recommendations, please share. Thanks!

  14. Can you tell us more about this? I’d love to find out more details.

  15. Does your blog have a contact page? I’m having a tough time locating it but, I’d like to send you an e-mail. I’ve got some recommendations for your blog you might be interested in hearing. Either way, great site and I look forward to seeing it expand over time.

  16. I have learn some excellent stuff here. Certainly worth bookmarking for revisiting. I surprise how much attempt you put to make any such great informative site.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.