الأحد , فبراير 18 2018
الرئيسية / أخبار / أخبار الصحف الدانماركية / الناخبون يطالبون الحكومة بتقديم الاعتذار

الناخبون يطالبون الحكومة بتقديم الاعتذار

كشف استطلاع للرأي أجرته مؤسسة Gallup أن غالبية الناخبين بنسبة 52% يعتقدون أن على رئيسة الوزراء الدانماركية هيلا شميدث تقديم الاعتذار نتيجة تراجع حكومتها عن سلسلة طويلة من الوعود الانتخابية.
تأتي هذه النتائج بعد مرور 6 أسابيع على النقاش العام الذي سيطر على وسائل الاعلام حول الوعود الانتخابية التي تراجعت عنها الحكومة الدانماركية وحول هيمنة حزب الراديكال على الائتلاف الحكومي الجديد.
وقال الحزب الديمقراطي الاشتراكي الحاكم أنه لا يوجد سبب يدعو الحكومة لتقديم الاعتذار وأن الاحزاب الاشتراكية لم تكن قادرة على تنفيذ جميع القضايا الرئيسية لأنها مضطرة لايجاد تسوية مع حزب الراديكال مشيرا أن الحكومة تعمل بجد لاخراج الدانمارك من الازمة الاقتصادية وخلق فرص عمل واصلاح الرعاية الاجتماعية التي أهملتها الحكومة الدانماركية السابقة لسنوات عديدة.

ترجمة: عرب دانمارك عن موقع Berlingske

عن admin

شاهد أيضاً

امتعاض أوروبي من جبنة الفتة الدنماركية “المغشوشة”

تقدمت المفوضية الأوروبية بطلب رسمي إلى الحكومة الدنماركية، حتى توقف مبيع جبنة الفتة إلى دول خارج السوق الموحدة للاتحاد الأوروبي، بعد أن خالفت شركات إنتاج مشتقات الحليب في الدنمارك قانون الاتحاد الأوروبي لإنتاج هذا النوع من الجبنة. ماذا قالت المفوضية؟ الجبنة التي وضعت عليها علامة "فتة" تبيعها الدنمارك بطريقة غير شرعية إلى دول خارج الاتحاد الأوروبي. فالعلامة المسجلة والمحمية للفتة الأصلية، وفق بيان للمفوضية، تستعمل بطريقة غير شرعية في الدنمارك، حيث تقوم شركات تنتج أو تورد الجبنة البيضاء بتصدير ذلك المنتوج إلى جهات ثالثة من الدول، ما يمثل تضليلا لعلامة المنتوج الحقيقية. ماذا قالت الحكومة الدنماركية؟ وللتأكد من حقيقة الموقف اتصلت أحدى وكالات الاخبار بإحدى مصالح المفوضية، حيث قال متحدث باسمها، إنه لا يعلق على مطالب رسمية تتقدم بها مفوضية الاتحاد الأوروبي. استغراب منتجي مشتقات الحليب الدنماركيين من جانبه قال متحدث باسم منتجي مشتقات الحليب الدنماركيين يورغن هالد كريستنسين إنه يبدو أنه هناك سوء تفاهم، موضحا أنه منذ اعتبرت الفتة منتوجا يونانيا محميا، فإن الدنمارك امتثلت للقوانين ذات الصلة، ولكن..