الأحد , فبراير 18 2018
الرئيسية / أخبار / أخبار الصحف الدانماركية / المستهلكون أكثر قلقا بشأن مستقبلهم الاقتصادي

المستهلكون أكثر قلقا بشأن مستقبلهم الاقتصادي

كشفت أحدث الاحصاءات التي نشرها مكتب الاحصاء الدانماركي Statistics Denmark أن ثقة المستهلكين الدانماركيين وصلت الى أدنى مستوياتها منذ العام 2009.
وكان مؤشر ثقة المستهلكين, الذي يوضح رأي السكان حول الوضع الاقتصادي الحالي والمستقبلي, قد وصل الى 3.6 شهر سبتمبر الحالي بعد التراجع الذي استمر خلال الاشهر الثلاثة الماضية مما يدل على أن المستهلكين أصبحوا أكثر قلقا بشأن مستقبلهم الاقتصادي.
وترتبط حالة التوتر لدى المستهلكين بحالة اللاستقرار في الاسواق الدولية وأسواق العقارات الدانماركية بما في ذلك أزمة الديون في جنوب اوروبا وانخفاض أسعار الاسهم.
ويرى خبراء الاقتصاد أن حالة عدم الثقة بشأن المستقبل السياسي للدانمارك قد يكون له تأثير على ثقة المستهلك.

ترجمة: عرب دانمارك عن هيئة الاذاعة الدانماركية DR

عن admin

شاهد أيضاً

امتعاض أوروبي من جبنة الفتة الدنماركية “المغشوشة”

تقدمت المفوضية الأوروبية بطلب رسمي إلى الحكومة الدنماركية، حتى توقف مبيع جبنة الفتة إلى دول خارج السوق الموحدة للاتحاد الأوروبي، بعد أن خالفت شركات إنتاج مشتقات الحليب في الدنمارك قانون الاتحاد الأوروبي لإنتاج هذا النوع من الجبنة. ماذا قالت المفوضية؟ الجبنة التي وضعت عليها علامة "فتة" تبيعها الدنمارك بطريقة غير شرعية إلى دول خارج الاتحاد الأوروبي. فالعلامة المسجلة والمحمية للفتة الأصلية، وفق بيان للمفوضية، تستعمل بطريقة غير شرعية في الدنمارك، حيث تقوم شركات تنتج أو تورد الجبنة البيضاء بتصدير ذلك المنتوج إلى جهات ثالثة من الدول، ما يمثل تضليلا لعلامة المنتوج الحقيقية. ماذا قالت الحكومة الدنماركية؟ وللتأكد من حقيقة الموقف اتصلت أحدى وكالات الاخبار بإحدى مصالح المفوضية، حيث قال متحدث باسمها، إنه لا يعلق على مطالب رسمية تتقدم بها مفوضية الاتحاد الأوروبي. استغراب منتجي مشتقات الحليب الدنماركيين من جانبه قال متحدث باسم منتجي مشتقات الحليب الدنماركيين يورغن هالد كريستنسين إنه يبدو أنه هناك سوء تفاهم، موضحا أنه منذ اعتبرت الفتة منتوجا يونانيا محميا، فإن الدنمارك امتثلت للقوانين ذات الصلة، ولكن..