الأحد , فبراير 18 2018
الرئيسية / أخبار / أخبار الصحف الدانماركية / الاستخبارات تحذر من حرب عنصرية ينفذها الجناح اليميني المتطرف

الاستخبارات تحذر من حرب عنصرية ينفذها الجناح اليميني المتطرف

حذرت الاستخبارات الدانماركية في تقرير جديد لها من أن مجموعة ممن ينتمون للجناح اليميني المتطرف في الدانمارك يستعدون للقيام بمواجهات عنيفة على أساس دوافع عنصرية.
وقالت الاستخبارات أن هذه المجموعة قد تكون استوحت أفكارها من الهجوم الذي نفذه النرويجي Anders Bering Breivik في الصيف وراح ضحيته 77 شخص.
وفي هذا السياق قامت الاستخبارات الدانماركية باجراء ما يسمى “محادثات وقائية” مع أشخاص في الدانمارك لكنها لم تجد أي اتصال مباشر مع حادثة النرويج.
وأوضحت الاستخبارات الدانماركية أن لديها معرفة جيدة بالاوساط اليمينية المتطرفة في الدانمارك التي تجد صعوبة في تنفيذ مبادرات كبيرة نتيجة الانقسام بين المجموعات اليمينية وترى أن هناك مجموعة من بين هذه المجموعات لديها القدرة لتشكيل التهديد ولديها نوايا عنيفة.
وتأمل الاستخبارات من المديريات الزراعية في الدانمارك الاستفادة من تجربة النرويج وبالتالي السيطرة على عملية بيع الاسمدة الصناعية والتأكد من استخدامها في مجالات الزراعة فقط وتأمل من وزارة الضرائب الدانماركية أن تكون أكثر وعيا تجاه استيراد الاسمدة.

ترجمة: عرب دانمارك عن موقع B.T

عن admin

شاهد أيضاً

امتعاض أوروبي من جبنة الفتة الدنماركية “المغشوشة”

تقدمت المفوضية الأوروبية بطلب رسمي إلى الحكومة الدنماركية، حتى توقف مبيع جبنة الفتة إلى دول خارج السوق الموحدة للاتحاد الأوروبي، بعد أن خالفت شركات إنتاج مشتقات الحليب في الدنمارك قانون الاتحاد الأوروبي لإنتاج هذا النوع من الجبنة. ماذا قالت المفوضية؟ الجبنة التي وضعت عليها علامة "فتة" تبيعها الدنمارك بطريقة غير شرعية إلى دول خارج الاتحاد الأوروبي. فالعلامة المسجلة والمحمية للفتة الأصلية، وفق بيان للمفوضية، تستعمل بطريقة غير شرعية في الدنمارك، حيث تقوم شركات تنتج أو تورد الجبنة البيضاء بتصدير ذلك المنتوج إلى جهات ثالثة من الدول، ما يمثل تضليلا لعلامة المنتوج الحقيقية. ماذا قالت الحكومة الدنماركية؟ وللتأكد من حقيقة الموقف اتصلت أحدى وكالات الاخبار بإحدى مصالح المفوضية، حيث قال متحدث باسمها، إنه لا يعلق على مطالب رسمية تتقدم بها مفوضية الاتحاد الأوروبي. استغراب منتجي مشتقات الحليب الدنماركيين من جانبه قال متحدث باسم منتجي مشتقات الحليب الدنماركيين يورغن هالد كريستنسين إنه يبدو أنه هناك سوء تفاهم، موضحا أنه منذ اعتبرت الفتة منتوجا يونانيا محميا، فإن الدنمارك امتثلت للقوانين ذات الصلة، ولكن..