الإثنين , فبراير 19 2018
الرئيسية / أخبار / أخبار الصحف الدانماركية / ادانة اثنين من المتطرفين بتخريب المساجد

ادانة اثنين من المتطرفين بتخريب المساجد

وجهت الشرطة الدانماركية التهم لاثنين من الدانماركيين المنتمين للجناح اليميني المتطرف وذلك لقيامهما بتعليق لافتات عنصرية على مسجد الاحمدية في منطقة

Nakskov

الواقعة غرب جزيرة شيلاند شهر يونيو الماضي. وأوضحت شرطة جنوب شيلاند أنها قامت بزيارات مفاجئة الاسبوع الماضي على اثنين من العناوين احدهما في جزيرة لولاند والثاني في العاصمة كوبنهاجن وتم توجيه تهمة العنصرية لاثنين من الدانمركيين وفقا لفقرة العنصرية في القانون الدانمركي.
وكان مجهولون قاموا خلال الاسبوع الاول من شهر يونيو/حزيران الماضي بأعمال تخريب في مسجد “بيت الحمد” التابع لمسجد الاحمدية وقاموا بتعليق رسوم كاريكاتورية مسيئة للنبي الكريم ولافتة كتب عليها “لأجل حرية الدانمارك” ووضعت على واجهة المسجد.
وتم نشر العملية على موقع اليوتيوب ترفقها وجهات نظر يمينية متطرفة.   

ترجمة: عرب دنمارك عن صحيفة كريستلي داوبلاديت

عن admin

شاهد أيضاً

امتعاض أوروبي من جبنة الفتة الدنماركية “المغشوشة”

تقدمت المفوضية الأوروبية بطلب رسمي إلى الحكومة الدنماركية، حتى توقف مبيع جبنة الفتة إلى دول خارج السوق الموحدة للاتحاد الأوروبي، بعد أن خالفت شركات إنتاج مشتقات الحليب في الدنمارك قانون الاتحاد الأوروبي لإنتاج هذا النوع من الجبنة. ماذا قالت المفوضية؟ الجبنة التي وضعت عليها علامة "فتة" تبيعها الدنمارك بطريقة غير شرعية إلى دول خارج الاتحاد الأوروبي. فالعلامة المسجلة والمحمية للفتة الأصلية، وفق بيان للمفوضية، تستعمل بطريقة غير شرعية في الدنمارك، حيث تقوم شركات تنتج أو تورد الجبنة البيضاء بتصدير ذلك المنتوج إلى جهات ثالثة من الدول، ما يمثل تضليلا لعلامة المنتوج الحقيقية. ماذا قالت الحكومة الدنماركية؟ وللتأكد من حقيقة الموقف اتصلت أحدى وكالات الاخبار بإحدى مصالح المفوضية، حيث قال متحدث باسمها، إنه لا يعلق على مطالب رسمية تتقدم بها مفوضية الاتحاد الأوروبي. استغراب منتجي مشتقات الحليب الدنماركيين من جانبه قال متحدث باسم منتجي مشتقات الحليب الدنماركيين يورغن هالد كريستنسين إنه يبدو أنه هناك سوء تفاهم، موضحا أنه منذ اعتبرت الفتة منتوجا يونانيا محميا، فإن الدنمارك امتثلت للقوانين ذات الصلة، ولكن..