الإثنين , أغسطس 20 2018
الرئيسية / أخبار / اخبار منوعة / أخبار سريعة من الدانمارك

أخبار سريعة من الدانمارك

خاص/ عرب دانمارك
وصلت رئيسة الوزراء الدانماركية Helle Thorning Shmidth يوم الخميس الماضي الى تركيا في زيارة رسمية استغرقت يوما واحدا وأجرت لقاء مع الرئيس التركي عبد الله غول ورئيس وزرائه رجب طيب أردوغان لبحث العلاقات بين تركيا والاتحاد الاوروبي ومناقشة حالة المفاوضات بشأن انضمام تركيا للاتحاد الاوروبي وقضايا سياسة خارجية كالاوضاع في سوريا. وتزامنا مع وقت الزيارة وجه حزب الراديكال حليف الحكومة دعوة لرئيسة الوزراء باجراء مباحثات مع نظيرها التركي أردوغان بشأن اعفاء المواطنين الاترك من الحصول على تأشيرات الدخول الى الدانمارك ودول منطقة شنغن.

نأى وزير الخارجية الدانماركيVilly Søndal   بنفسه عن قرار الحكومة الاسرائيلية انشاء 851 وحدة استيطان جديدة في الضفة الغربية ووصف هذه الخطوة بأنها مثيرة للقلق داعيا الحكومة الاسرائيلية للعودة الى طاولة المفاوضات المباشرة مع الفلسطينيين.

أنهى وزير الخارجية الدانماركي الاسبوع الماضي زيارة الى غانا استغرقت ثلاثة أيام  برفقة وفد من كبار رجال الاعمال الدانماركيين حيث أجرى محادثات سياسية مع نظيره الغاني والتقى مع ممثلي المعارضة المجتمع المدني وقال في اعقاب عودته الى الدانمارك أن التعاون المستقبلي بين الدانمارك وغانا سيكون سياسيا وتجاريا.

قام وزير الخارجية الدانماركي الاسبوع الماضي في جولة الى كل من أفغانستان وباكستان في زيارة تهدف الى تعزيز الحلول الامنية الاقليمية ودعم الاستقرار في أفغانستان وباكستان وقبل مغادرته للدانمارك كانت الحكومة قد أعلنت عن قرار بتخصيص مبلغ 157 مليون كرون دانماركي لدعم السلام والاستقرار في أفغانستان وباكستان حتى نهاية عام 2014 وتعتبر هذه الخطوة من قبل الحكومة الدانماركية جزء من سياسة الحكومة الامنية الجديدة والتي تعطي الاولوية لمبادرات الوقاية.

استضاف Nikolai Wammen الوزير الدانماركي للشؤون الاوروبية استضاف اجتماع غير رسمي لوزراء الشؤون الاوروبية في الاتحاد الاوروبي على مدى يومين جرى الاجتماع في اثنين من المدن الدانماركية هي Horsens و Aarhus في اجتماع يعتبر الاخير من نوعه خلال فترة تولي الدانمارك الرئاسة الدورية للاتحاد الاوروبي حيث ناقش الوزراء استراتيجة النمو في الاتحاد الاوروبي.

قام وزير التنمية الدانماركي Kristian Friis Back بجولة عالمية لتشجيع 100 دولة على تشكيل تحالف دولي من أجل ضمان التوصل الى اتفاق طموح بشأن التنمية المستدامة خلال مؤتمر RIO 20  الذي سينعقد هذا الشهر في البرازيل وتشارك الدانمارك فيه.

شهدت الدانمارك اثنين من الانتكاسات الاسبوع الماضي أولها اعلان البرلمان الاوروبي مقاطعة الرئاسة الدانماركية  بعد جلسة نقاش حادة جرت في البرلمان الاوروبي بحضور وزير العدل الدانماركي Morten Bødsov بسبب قيام الاخير بحشد الدعم الاوروبي لاعتماد جزء من التعديلات التي أجريت على معاهدة شنغن وتتعلق بمراقبة الحدود الداخلية بدون الحصول على موافقة البرلمان الاوروبي ما أثار موجة احتجاجات عارمة في البرلمان الاوروبي وانتقادات شديدة لوزير العدل الدانماركي وصلت الى اطلاق صيحات استهجان واستنكار تم على اثرها تعليق المناقشات بشأن هذه القضية الى شهر يوليو/ تموز المقبل أي الى حين تولي قبرص الرئاسة الدورية للاتحاد الاوروبي.
النكسة الثانية هي انهيار المفاوضات الثلاثية  التي كانت الحكومة الدانمركية تجريها مع ممثلي سوق العمل من نقابات عمالية وأرباب العمل بهدف الاتفاق على اصلاحات في سوق العمل تساعد على تعزيز النمو ورفع حجم العمالة.

أقر البرلمان الدانماركي يوم الاربعاء الماضي بالاغلبية قانونا جديدا يوفر للمدمنين على المخدرات الحصول على غرف حقن نظامية تشرف عليها الدولة من أجل توفير الرعاية والتوجيه لمساعدة المدمنين على ترك المخدرات وتقديم المساعدات الطبية لهم لتقليص عدد حالات الوفاة بينهم نتيجة الاوضاع الصحية السيئة.

أقر البرلمان الدانماركي الاربعاء الماضي بموافقة الحكومة وحزب Enhedlisten قانونا يعطي السلطات الضريبية صلاحيات أوسع من الشرطة الدانماركية وذلك للحد من العمل الغير قانوني “العمل الاسود” اذ يتيح القانون لسلطات الضرائب الحق في القيام وبشكل مفاجئ وبدون انذار مسبق بتفتيش الاماكن الخاصة التي يتم فيها عمليات بناء وتشييد واضحة وهو ما رأت فيه الاحزاب المعارضة بأنه انتهاك للمبادئ الاساسية للدستور الدانماركي وطالبت باجراء استفتاء شعبي على القانون.

أقر البرلمان الدانماركي الاربعاء الماضي قانونا يمنح نحو أكثر من  ألف أجنبي مقيم بالدانمارك حق الحصول على الجنسية الدانماركية من بينهم 13 شخص ممن يعرفون بعديمي الجنسية أحدهم يوصف بأنه يمثل خطرا على الامن القومي وهو ما دعا حزب الشعب الدانماركي للمطالبة بعدم منحهم الجنسية إلا أن هذه الدعوة لم تلقى الترحيب لدى الاحزاب البرلمانية حتى المعارضة منها.

استعرضت الحكومة الدانماركية الاسبوع الماضي اتفاقية جديدة بشأن النقل العام من شأن هذه الاتفاقية أن تخفض أسعار تذاكر النقل العام وتحسن وسائل النقل العام في المناطق النائية.

قام عدد من وزراء الحكومة اضافة الى رئيسة الوزراء الدانماركية ونواب من الاحزاب المعارضة بالتوجه الى جزيرة Bornholm يوم 14 يونيو/حزيران لعقد لقاءات عامة ومناقشات مفتوحة مع مواطني الجزيرة تستمر لغاية يوم 17 يونيو/ حزيران في تقليد أصبح سنوي ويدعى المهرجان الشعبي الديمقراطي والذي جرى لأول مرة العام الماضي.

أبرز حدث هيمن خلال الاسبوع الماضي على وسائل الاعلام الدانماركية هو زيارة الرئيس الصيني هو جين تاو الى الدانمارك حيث وصل الرئيس الصيني الى الدانمارك يوم الخميس الماضي إلا أن وسائل الاعلام انشغلت بالزيارة قبل اسبوع من وصوله وراحت تكتب عن اتفاقيات التعاون والتجارة التي ستجلب للدانمارك المليارات في حين أحدثت زيارته جدلا كبيرا اذ طالبت أحزاب برلمانية ومنظمات حقوقية وحتى ناشطون من بكين باالضغط على الصين لتحسين حالة حقوق الانسان.

كشفت استطلاعات الرأي التي أجريت على مدى الاسبوع الماضي عن تراجع في شعبية الحزب الديمقراطي الحاكم الذي تتزعمه رئيسة الوزراء هيلا ثورننغ شميدث وانخفاض في شعبيتها بشكل خاص اذ عبر 68% من الدانماركيين الذين تم استطلاع ارائهم أنهم غير راضيين عن أدائها وقيادتها السياسية فيما تشير نتائج الاستطلاع أن الاحزاب المعارضة ستحرز فوزا ساحقا في حال تم اجراء انتخابات في الوقت الراهن اذ بينت النتائج أن كتلة المعارضة  ستحصل على 101 مقعد في حين أن الائتلاف الحاكم سيحصل على 74 مقعد فقط.

في استطلاع آخر كشفت النتائج بأن 71% من الناخبين الذين صوتوا للحكومة في الانتخابات الاخيرة يشعرون أن الحكومة خدعتهم لأنها فشلت في تنفيذ السياسات التي وعدت بها خلال  الحملة الانتخابية.

كشف استطلاع جديد للرأي أن العديد من الدانماركيين بنسبة 18,9% يفكرون بسحب عضويتهم من الكنيسة وذلك لاسباب تتعلق بقانون السماح للمثليين بعقد مراسم الزفاف في الكنيسة و بارتفاع ضريبة العضوية ويشير الاستطلاع أن عدد الذين سحبوا عضويتهم خلال الربع الاول من العام الحالي وصل الى 5.958 شخص وهي زيادة تقدر بنسبة 66% مقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي.

كشف مكتب الاحصاء الدانماركي  Danmarks Statistik عن أرقام جديدة تشير أن عدد الاشخاص الذين يتلقون المساعدات الاجتماعية من الدولة ارتفع خلال شهر مارس الماضي الى 168.800 شخص وهي زيادة بمعدل 300 شخص عن شهر فبراير الماضي.

وكشف مكتب الاحصاء الدانماركي عن ارتفاع في أعداد المجرمين الذي عادوا مرة أخرى الى الدانمارك بالرغم من الحظر المفروض عليهم اذ تشير الارقام أن الشرطة الدانماركية ضبطت عام 2011 نحو 366 شخص ممن يحظر عليهم دخول  الدانمارك وبذلك يعتبر هذا الرقم أعلى بنسبة 25% عن العام الذي سبقه.

وكشفت آخر الارقام الصادرة عن دائرة الهجرة الدانماركية عن ارتفاع في عدد الاجانب الذين حصلواعلى الاقامة الدائمة في الدانمارك بالرغم من المطالب الصارمة التي فرضتها الحكومة السابقة على المهاجرين والاجانب اذ تشير الارقام أن دائرة الهجرة منحت خلال الاشهر الثلاثة الاولى من العام الجاري تراخيص الاقامة لـ 313 شخص في حين كان العدد الاجمالي للاشخاص الذين حصلوا على الاقامة الدائمة خلال عام 2011 نحو 578 شخص.  

كشف المعهد الوطني للصحة العامة عن أرقام جديدة تشير أن النساء في الدانمارك أكثر عرضة للموت من الرجال بسبب أمراض لها علاقة بالتدخين إذ تشير الارقام أن 7100 امرأة توفيت بسبب التدخين في عام 2010 مقابل 6200 رجل في نفس العام وهو ما دعا المعهد الوطني للصحة العامة لاطلاق دعوة لحظر بيع السجائر لكل الاشخاص الذين ولدوا خلال القرن الحالي.

كشف اتحاد البلديات الدانماركية عن أرقام جديدة تشير أن عدد الموظفين الاجانب ذوي الاصول الغير غربية والعاملين في البلديات الدانماركية ارتفع في الفترة بين 2010-2011 بنسبة 5,4%

ارتفع معدل التضخم في الدانمارك خلال شهر مايو / أيار الماضي بنسبة 2,1% مقارنة مع شهر مايو من عام 2011 في حين كان معدل التضخم خلال شهر ابريل/ نيسان  الماضي عند نسبة 2,3% في حين كان معدل التضخم بنسبة 3% فترة الصيف الماضية من العام الماضي ويتوقع خبراء الاقتصاد أن تصل نسبة التضخم خلال العام الجاري الى 2% في حال بقيت أسعار النفط ثابتة.

تراجع تصنيف العاصمة كوبنهاغن على قائمة الدول العالمية الاكثر غلاء  لتحتل المرتبة رقم 21 من بين 214 مدينة في العالم اذ تعتبر طوكيو المدينة الاغلى في العالم وتبقى موسكو الدولة الاوروبية الاغلى تليها جنيف وزيوريخ.  

ترجمة واعداد: عرب دانمارك

 

عن admin